القائمة الرئيسية

الصفحات

الماطري صميدة ينفعل :"فمّا وليدات صغار باش يعيشو الحزن نهار العيد.. نقصُو في الأسعار حرام عليكم" (فيديو)


انفعل الصحفي الماطري صميدة في حلقة يوم أمس الجمعة من برنامج "أحنا لباس" على قناة تلفزة تي في، وذلك تعليقا على غلاء أسعار أضاحي العيد وعدم قدرة العائلات المعوزة وحتى المتوسطة على اقتناء الأضحية.
وقال مطران بغضب شديد :"
فما وليدات صغار باش يعيشو الإنكسار والحزن نهار العيد.. وليدات صغار علاش هكا؟ يلزم نلقاو حلّ للأسعار هذه.. أخيب حاجة في الدنيا كي ترى طفل صغير منكسر وراسو لوطة خاطر بوه ما نجمش يشريلو علوش.. فما ناس حتى اللحم معادش تنجم تشريه".
وأضاف :"
المفروض حتى مفتي الجمهورية يراعي عاد شبيه كي نعملو عام ما نعيدوش الناس الكل باش تنمو الثروة الحيوانية.. راهو شي يأسف".
وتابع حديثه بأنه يدافع عن فئة من المجتمع صوتها غير مسموع، وكذلك على الأطفال :"
أنا ندافع على هاك الوليّد الصغيّر الحزين الي ما يشدش العلوش راهو باش يخرج جيل معقد.. كيفاش باش يكون قدام الجيران.. راهو شي يبكي شي يعمل العار ما نحبش هكا في بلادي.. الدول عملت حلول رخصت وجالت علالش..".
الفيديو :