القائمة الرئيسية

الصفحات

معهد الصحافة بمنوبة : وسط أجواء احتفالية مع زملائه.. تخرّج الطالب الفلسطيني محمد الشافعي (فيديو)


احتفل الطالب الفلسطيني محمد الشافعي، اليوم الإثنين 3 جوان 2024 بتخرّجه من معهد الصحافة وعلوم الأخبار بمنوبة، وسط أجواء احتفالية رفقة عدد من زملائه الفلسطينيين والتونسيين.
حيث أشعلوا الشماريخ ورفعوا العلم الفلسطيني احتفالا بتخرجه ونيله الشهادة، وسط زغاريد وتصفيق الطلبة الحاضرين.
وقد دوّن على صفحته :"قال تعالى:{يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ} صدق الله العظيم 
نحنُ لهآ و إن أَبت رُغمـاً عَنهآ أتينا بهآ 
الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات
اللهم ليس بجهدنا واجتهادنا إنما بتوفيقك وكرمك وفضلك علينا. 
بفضل الله أتممت مرحلة الإجازة(البكالوريوس) في معهد الصحافة وعلوم الإخبار تخصص صحافة
ها قد إنطوت صفحة من صفحات الحياة ،صفحة كان فيها الجد والإجتهاد رفيقاً على الدوام ، كما فيها لحظة الحزن والفرح 
اهدي تخرجي وفرحتي 
إلى وطني الأُم، إلى عنوان كرامتي وعزتي، إلى وطن الشموخ والمجد فلس-طين وغزتنا رمز عزتنا..
إلى من كلله الله بالهيبة والوقار .. إلى من أحمل إسمه بكل إفتخار والدي العزيز
وإلى بسمة الحياة وسر الوجود إلى من كان دعائها سر نجاحي إلى أغلى الحبايب أُمي الغالية..
إلى القريبين من القلب والداعمين والمساندين في السراء والضراء إخوتي..
إلى روح الشه-داء ، الذين فارقونا جسداََ لا روحاََ
إلى مخيمات النزوح وكل الفلسط-ينيين الصابرين
إلى أصدقائي ورفقاء الدرب.. إلى من هون علي الصعب شكراً من القلب إلى القلب..
إلى رفاق الخطوة الأولى والخطوة الأخيرة إلى من كانوا في سنوات العجاف سحاباً ممطر أنا ممتن جداً، 
 إلى من علمني ولهم الفضل الأكبر بعد الله أساتذتي الأفاضل( الأستاذ وليد حيوني مؤطرتي الأكاديمية والدكتور سفيان عمار والصحفية وفاء الطرابلسي ) ".
وكان محمد الشافعي قد غادر القطاع الى تونس منذ اربع سنوات للدراسة، دون ان يحظى بفرصة للعودة ولقاء افراد عائلته.
ويذكر أن عدد الطلبة الفلسطينين في تونس يفوق ال250 طالبا، 100 منهم بكليات العاصمة، وفق تاكيد امين سر الاتحاد العام للطلبة الفلسطينيين بتونس احمد الحويحي.
فيديو من أجواء الاحتفال :