القائمة الرئيسية

الصفحات

تونسي يقدّم درسا في العطاء :"مريض بالسرطان وساقيه مقصوصة.. رفض الملاين وتبرّع بيهم لمريض آخر" (فيديو)


أثار شاب تونسي إعجاب التونسيين من رواد مواقع التواصل الإجتماعي و كذلك العرب و ذلك بعد ظهوره في البرنامج الاجتماعي "قلبي اطمأن" مع "غيث" الإماراتي و المعروف عنه أنه يقوم بمساعدة الناس التي بحاجة لمساعدة بمبالغ مالية أو حتى تمكينهم من تحقيق مشاريعهم ، ليقع الخيار هذه المرة على أحد شباب منطقة برج الصالحي بتونس ويدعى نعيم و الذي يعاني من مرض سرطان أدّى إلى بتر ساقه منذ تقريبا 10 سنوات وهذا ماجعله يرتدي ساقا إصطناعية.
و شهدت الحلقة من البرنامج تأثّر الشاب التونسي و ذرفه للدموع بسبب ما أقدم عليه "غيث" و ذلك بتقديمه له ظرف يحتوي على مبلغ كبير من المال كمساعدة له خصوصا و انه عاطل عن العمل و يعيش ظروفا إجتماعية صعبة و لكنه وبالرغم من ذلك إلا انه لا يتردد في مساعدة المحتاجين من سكان القرية و بالرغم من انه هو الاولى بهذه المساعدة .
و عبّر الشاب عن وضعيته :"مشيتي صعيبة لاني عندي 10 سنوات ما بدلتش الساق الاصطناعية خاطر حالتي تاعبة علخر الحمد لله ربي يعمل كان الباهي، وقت نشوفو واحد ما عندوش اكل خاصة في رمضان نجتمع و نمشيو للعطار نشرولو اللازم باش حتى حد ما يمد يده و يقول انا جوعان.. نحنا نخدمو لآخرتنا مش لدنيتنا مادامني مانجحتش في حياتي نعمل الباهي لها اخرتي نلقى الخير ، والله مانخمم في روحي فما حالات اصعب مني".
و أضاف :"امي و بابا مايحبوش يراوني هاكا مش معرس و مانخدمش و بلاش دار انا مرتاح اما هوما يخمو، فما ربي عادل فالدنيا مانخافش.. أمنياتي لغيري مو ليا انا نتمنى الخير للناس و نشوف الناس بخير هاذيكا امنيتي انا العمر طار القطار فاتني.. كي نشوف الناس سعداء انا نفرح الحمد لله " ليرد عليه غيث أن "التونسيين كلهم حلوين و كلهم طيبين و انت مثال لهم".
الفيديو :