القائمة الرئيسية

الصفحات

ياسمين الخميري ابنة الشمال الغربي.. تهوى تقليد الأصوات وتعمل في مجال دبلجة مسلسلات وبرامج عالمية (فيديو)


تهوى الشابة التونسية ياسمين الخميري تقليد الأصوات حتى الكرتونية منها، فرغم محدودية إمكاناتها تمكنت فيديوهاتها من حصد ملايين المشاهدات على منصات التواصل الاجتماعي.
وياسمين التي تقطن بمنطقة بوسالم شمالي تونس 19 عامًا وتدرس في الثانوية العامة، تتقمص شخصيات كرتونية، وتقلد أصواتها، وهي هواية نادرة في تونس.
وتلقى ياسمين دعمًا من والدها الذي يساعدها أيضًا في عملية تسجيل الفيديوهات، من خلال تصحيح بعض الكلمات وتشجيعها على هذه الهواية.
وفي حديث إلى "العربي"، توضح ياسمين أن رحلتها في عالم التمثيل الصوتي بدأت عندما كانت طفلة صغيرة، حيث كانت تشاهد الكرتون بشغف كبير وبطريقة مفرطة إلى درجة أنها كانت تتعمق كثيرًا في الشخصية، بحيث تريد أن تعيش نفس الأحداث التي كانت تشاهدها.
وأضافت أنها تعمل في مجال دبلجة مسلسلات وأفلام وبرامج عالمية سواء كانت بالفصحى أو التونسية، لكنها أرادت أن تتعمق بعالم الكرتون لأنه أكثر عالم تستطيع من خلاله بناء جيل جديد به.
وتردف أنها لا تمتلك معدات احترافية ولا أستوديو خاصًا بها، كما أنها لا تستطيع أن تدبلج بجودة تليق بالتلفاز، لذلك لجأت إلى استوديو إذاعي في مدينتها، مشيرة إلى أن معظم الأوقات تعمل على هاتفها الجوال في منزلها.
الفيديو :