القائمة الرئيسية

الصفحات

شاكيرا في رسالة حزينة : الوقت يُداوي.. ويمكننا الاستمرار في الحب حتّى لو تعرضنا للخيانة (فيديو)


تزامناً مع بداية العام، نشرت النجمة العالميّة شاكيرا رسالة تفاؤل على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام ألمحت من خلالها إلى أزمة انفصالها عن جيرارد بيكيه وعن بدء تعافيها من الألم ونظرتها الإيجابية إلى العام الجديد 2023.
وكتبت شاكيرا في رسالتها:" حتّى عندما نحزن يمكننا الاستمرار في الحب.. حتّى لو تعرّضنا للخيانة من شخص.. يجب أن نستمر بالثقة بالآخرين.. على الرغم من أنّ جراحنا لا تزال تنزف في هذا العام الجديد، إلاّ أنّ الوقت يداوي الجراح.. في مواجهة الازدراء، استمر في تقييم نفسك.. لأنّ هناك أناساً طيبين أكثر من الأشرار.. الناس أكثر تعاطفاً.. القلة القليلة غادرت والكثير بقوا إلى جانبنا".
واختتمت شاكيرا حديثها في رسالتها قائلة: "دموعنا ليست هدراً، إنّها تسقي التربة حيث يولد المستقبل، وتجعلنا أكثر إنسانيّة، لذلك في خضم الحزن يمكننا أن نواصل الحب".
وكانت النجمة الكولومبية من أصل لبناني شاكيرا قد نشرت في الأسبوع الأخير من عام 2022 صورة جديدة على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام ظهرت من خلالها وهي متواجدة في صحراء دبي برفقة طفليها ساشا وميلان للاحتفال بأعياد نهاية العام.
وأرفقت النجمة منشورها بتعليق كتبت فيه :" في الصحراء لتمضية الكريسماس هذا العام، باحثين عن الصفاء".
يذكر أنّه وقبل أسابيع قليلة، قالت شاكيرا وبيكيه في بيان مشترك، إنهما وقَّعا اتفاقية تضمن رعاية أطفالهما، وواحدة تنتظر المصادقة عليها أمام المحكمة بوصفها جزءاً من عملية رسمية فقط. ثم أخبر أشخاص مقربون من شاكيرا أن الفنانة تخطط للانتقال إلى ميامي مع طفليها في أوائل العام المقبل.
ومن المتوقع أن يغادروا برشلونة -المدينة التي وُلد فيها الأطفال وعاشوا فيها على مدى السنوات الثماني الماضية- حيث يوجد للفنانة مسكن في ميامي، تعيش فيه عائلتها منذ بضع سنوات.
المصدر: سيّدتي
الفيديو :