القائمة الرئيسية

الصفحات

سمير الوافي : ملامح مبابي على البنك تعبر عن السخرية والحقرة.. لكن الرجال لقنوه درسا في الملعب


حقق منتخب تونس فوزاً تاريخياً على حساب نظيره فرنسا بنتيجة 1-0 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء الأربعاء، على إستاد المدينة التعليمية، ضمن منافسات الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الرابعة لبطولة كأس العالم 2022 المقامة حالياً في قطر وتستمر حتى 18 ديسمبر القادم بمشاركة 32 منتخباً يمثلون القارات الست.

وتعليقا على هذا الانتصار، نشر الاعلامي سمير الوافي تدوينة على حسابه الخاص تفاعل معها التونسيون بكثرة، وقال سمير أن نسور قرطاج لقنوا درسا لمبابي على أرضية الملعب، وهذا ما جاء فيها :"

كانت تصريحات مبابي قبل المقابلة ثم ملامحه على البنك تعبر عن الُحقرة والسخرية والغرور...كان متأكدا بإستعلاء أنها فرصته الوحيدة والكبيرة لينال لقب هداف كأس العالم أمام منافس تعيس...وعندما نزل إلى الميدان وجد رجالا صناديد في انتظاره...عجز عن إختراقهم...لقنوه درسا في التواضع أمامهم...تاهت أغلب تمريراته وإرتبكت أغلب مراوغاته...تكسر غروره على صخرة عزيمتهم...هزموا بطل العالم وأفضل لاعب في العالم وأقوى مدرب في العالم و أحد أغلى منتخبات العالم...

هذا يكفي لأنسى عدم الترشح...لأغفر للمنتخب كل كبواته...فالانتصار على فرنسا رمزيته أكبر من الترشح...ومعانيه أعمق من مجرد مقابلة كرة...ونشوته لا تزول...".

الفيديو :